برامج الايفونبرامج اندرويد

للبقاء على اطلاع بتفشي فيروس كورونا إليك أهم التطبيقات

قد وضعت مؤخرا كل من Android و iOS سياسات صارمة للغاية بشأن التطبيقات التي تهتم بـأخبار الفيروس 19-COVID. حيث تخضع جميع التطبيقات في المتجر لتدقيق مكثف ولا يتم إصدارها إلا إذا كانت تأتي من مصدر شرعي وموثوق.تطبيقات فيروس كورونا

على الرغم من وجود العديد من مواقع الويب التي تُساعدك على جمع معلومات حول تفشي هذا المرض وتدابيره الوقائية منه ، إلا أن عدد التطبيقات بالكاد بتجاوز الرقم الواحد. ولكن لا داعي للقلق ، إليك قائمة بالتطبيقات الُموصى بها لإبقائك على إتصال مباشر حول تفشي فيروس كورونا.تطبيقات فيروس كورونا

1 – التطبيق Centers for Disease Control and Prevention

مراكز مكافحة الأمراض CDC : هي وكالة تخضع لوزارة الصحة والخدمات البشرية الولايات المتحدة الأمريكية . هدفها الرئيسي هو حماية الصحة العامة من خلال تدابير المتخذة لسيطرة والوقاية خاصتا للأمراض المعدية. عليك الإطلاع إلى طرق CDC الغير صيدلانية لمنع انتشار وباء الإنفلونزا و 19-COVID .تطبيقات فيروس كورونا

يأتي تطبيق CDC على رأس القائمة الُموصى بها عندما يتعلق الأمر بالمعلومات ذات الصلة بـالفيروس 19-COVID. حيث يغطي كل الأخبار والبودكاست والصور ومقاطع الفيديو المتعلقة بالأزمة الصحية الحالية لإنتشار الفيروس.تطبيقات فيروس كورونا

يحتوي هذا التطبيق على جميع تحديثات الأخبار العامة من خلال قسم ُمخصص لوباء كورونا .هذا ، في رأيي ، ُيمثل قاعدة البيانات الأكثر شمولية وستساعد في إزالة الكثير من الشكوك والمفاهيم الخاطئة حوله.تطبيقات فيروس كورونا

كذلك يتألف من ملخص حول حالة الفيروس وتفاصيل تقييم المخاطر وما قد يحدث من تداعيات والموارد المهمة الأخرى. كما يحتوي على أدلة ونصائح يمكن للأفراد والمجتمعات إتباعها لتقليل من انتشار الفيروس. يمكنك أي ًضا الرجوع إلى موقع مراكز مكافحة الأمراض واتقائها لمزيد من المعلومات.تطبيقات فيروس كورونا

2 – التطبيق First Aid – American Red Cross

منظمة Cross Red عبارة عن منظمة إنسانية  ُعمرها أكثر من قرن ، معروفة بتقديم المساعدة الطارئة وتثقيف الناس حول الأوبئة المنتشرة. بالإضافة إلى كونها على أرض الواقع ، هذا التطبيًق يساعدك في التعرف على كل المعلومات حول الوباء مع العديد من التدابير الوقائية وطرق اللازمة للاستعداد بشكل أفضل.

هناك قسم صغير خاص بالمقالات التفسيرية حول فيروس كورونا كذلك ماذا يعني العزل الاجتماعي أو الخطوات للمساعدة في التعامل مع تطور وضع الفيروس وأكثر من ذلك.

إلى جانب ذلك ، ُيمكن أن يوفر مجموعة من أدواتك لأغراض أخرى مختلفة حول الأوبئة. يمكنك أن تقرأ عن الأمراض المختلفة التي تهدد الحياة مع تعليمات خطوة بخطوة لمعالجتها. غالًبا ما يحدث أننا ننسى تخزين العناصر الأساسية والضرورية خلال هذه الأوقات. ولمواجهة ذلك هناك قسم التحضيرات اللازمة الذي يحتوي على قوائم مرجعية للمتابعة قبل وأثناء وبعد الكارثة.

3 – التطبيق OpenWHO

التطبيق من تطوير منظمة الصحة العالمية WHO  ليقدم للمستخدمين مواد تعليمية صحية، ومحاضرات فيديو قصيرة، كما يضم منتدى للنقاش، وفرصة للتعاون من خلال الاتصال بالمشاركين والخبراء الآخرين حول العالم.

يمكنك أيضًا تخصيص التطبيق من خلال الإعدادات وذلك لتلقي إشعارات دورية منتظمة حول أحدث أخبار المنظمة على مستوى العالم، ومعرفة معلومات مفيدة من شأنها أن تساعدك على فهم كيفية معالجة المتخصصين في مجال الرعاية الصحية لحالات تفشي الأوبئة مثل فيروس كورونا. التطبيق متاح مجانًا .

3 – التطبيق FluStar – Flu Tracker

إذا كان جهازك المناعي ضعيفًا فلا تستهزأ . قد تبدو الإصابة بالبرد أو الإنفلونزا مصدر قلق بسيط، ولكن كلاهما يمكن أن يؤدي إلى المزيد من المشاكل لصحتك إذا لم تقم بالفحص السريع خاصة.

بالرغم من أن هذا التطبيق خاص بتعقب حالات تفشي الإنفلونزا على مستوى مدن الولايات المتحدة فقط، إلا أنه يمكنك الاستفادة من التطبيق في حالة إصابتك بالإنفلونزا من خلال معرفة معلومات حول كيفية المساعدة في تخفيف بعض الأعراض التي يسببها فيروس الإنفلونزا، بالإضافة إلى معلومات عن الفرق بين البرد والإنفلونزا. التطبيق متاح مجانًا

قد وضعت مؤخرا كل من Android و iOS سياسات صارمة للغاية بشأن التطبيقات التي تهتم بـأخبار الفيروس 19-COVID. حيث تخضع جميع التطبيقات في المتجر لتدقيق مكثف ولا يتم إصدارها إلا إذا كانت تأتي من مصدر شرعي وموثوق

الوسوم

عياش محمد

شاب جزائري . مهتم جداً بالمعرفة والإطلاع على كل ما هو جديد في عالم التقنية والعمل من خلال الإنترنت. متابع ومهتم بكل ما له علاقة بعالم تكنولوجيا الإتصالات والإنترنت بشكل عام . أقرأ بإستمرار في الكثير من المجالات، وخصوصاً في مجال التقنية والعمل اونلاين . أبحث جيداً قبل كتابة أي موضوع في الموقع . وأختار مصادري بدقة وعناية بناءاً على التنوع والجودة . هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الأعزاء وتساعدهم علي النجاح. شعاري في الكتابة دائماً هو الجودة، مهما كلفني ذلك من وقت ومجهود.

إذا أعجبك الموضوع اترك تعليق و شكرا .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock