كلمة VPN هي اختصار ل Virtual Private Network أو ما يطلق عليه باللغة العربية الشبكة الخاصة الإفتراضية و هي شبكة لا وجود لها أصلا في الواقع يعني وجود إفتراضي فقط ، ولكنها مع ذلك هي من أكثر أنواع الشبكات إنتشارا وأكثرها شيوعا في عالم التصفح على الإنترنت ، و القليل من من لم يسمع ب VPN خصوصا في الدول التي يعاني مستخدمو النت فيها من حجب المواقع و أبرزها مواقع التواصل .

لكن تذكرو أنه ليس هناك شيء مجاني بدون مخاطر، فلكي تستفيد من شيء مجاني يجب أن تتنازل عن أشياء كثيرة من بينها سرعة التدفق تكون محدودة نوعا ما و بالنسبة للدول التي تعاني بطأ في السرعة فبالعكس هته الخدمة تكون نافعة .

أضف إلى ذلك أنه سيكون من الصادم أن تعلم أن الكثير من الشركات التي تقدم هذه الخدمة المجانية تقوم ببيع معلوماتك الشخصية من إيميل إلى بياناتك الشخصية أثناء التصفح لذا أنصح الجميع أخذ الحيطة ، ثم تباع مقابل المال ، و لفهم ما سيحدث لبياناتك لا تنسى دائما قراءة شروط الخدمة قبل المصادقة عليها ! .

نجد الكثير فهمه ل VPN بأنه يعطيك حماية مطلقة فبإمكانك عندها مباشرة نشاطاتك الخطرة عبر الأنترنت ، فعند زيارتك لمواقع مشكوك فيها ، رغم استعمالك ال VPN فمن المحتمل أن تصادفتك برامج ضارة أو فيروسات بإمكانها وضع جهازك في خطر القرصنة أو التصيد لاكن بصعوبة مقارنتا لعدم إستعمالها .

إستعمالنا اليوم لهته الخاصية أو الميزة سيكون عن طريق أحد المتصفحات المشهورة و هو المتصفح Opera

تابع الشرح

رابط الموقع للتأكد من معلومات IP الخاص بك :

رابط الموقع لتحميل Opera VPN

كلمة VPN هي اختصار ل Virtual Private Network أو ما يطلق عليه باللغة العربية الشبكة الخاصة الإفتراضية و هي شبكة لا وجود لها أصلا في الواقع يعني وجود إفتراضي فقط ، ولكنها مع ذلك هي من أكثر أنواع الشبكات إنتشارا وأكثرها شيوعا في عالم التصفح على الإنترنت ، و القليل من من لم يسمع ب VPN
شاب جزائري . أعمل في مجال البرمجة منذ 7 سنوات، حصلت من خلالها على الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في الكثير من النواحي . مهتم جداً بالمعرفة والإطلاع على كل ما هو جديد في عالم التقنية والعمل من خلال الإنترنت. متابع ومهتم بكل ما له علاقة بعالم تكنولوجيا الإتصالات والإنترنت بشكل عام . أقرأ بإستمرار في الكثير من المجالات، وخصوصاً في مجال التقنية والعمل اونلاين . أبحث جيداً قبل كتابة أي موضوع في الموقع . وأختار مصادري بدقة وعناية بناءاً على التنوع والجودة . هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الأعزاء وتساعدهم علي النجاح. شعاري في الكتابة دائماً هو الجودة، مهما كلفني ذلك من وقت ومجهود.

ترك تعليق حول الموضوع :

Please enter your comment!
Please enter your name here